إختر عدداً من الأرشيف  
ملحق الصياد

وزير الاعلام افتتح مهرجان العيد الوطني:
البحرين مركز للاشعاع الحضاري
ونموذج الاصلاح والتنمية
رفع السيد علي بن محمد الرميحي، وزير شؤون الإعلام، أسمى آيات التهاني والتبريكات إلى الملك حمد بن عيسى آل خليفة، والأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء، والأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء في مناسبة احتفالات مملكة البحرين بأعيادها الوطنية إحياء لذكرى قيام الدولة البحرينية الحديثة في عهد المؤسس أحمد الفاتح دولة عربية مسلمة عام 1783، والذكرى ال 46 لانضمامها الى الأمم المتحدة كدولة كاملة العضوية، والذكرى 18 لتسلّم جلالة الملك المفدى مقاليد الحكم.
وأعرب الرميحي، لدى افتتاحه مهرجان العيد الوطني في حلبة البحرين الدولية، عن فخره بما تشهده مملكة البحرين في أعيادها المجيدة من ملحمة وطنية رائعة تعكس روح الألفة والوحدة الوطنية والانتماء للوطن وإعلاء رايته الشامخة، في إطار الالتفاف الشعبي حول القيادة الحكيمة لجلالة الملك المفدى وحكومته الرشيدة، والاعتزاز بمكانة المملكة كواحة للإشعاع الفكري والثقافي والحضاري، وأنموذج يحتذى به في الإصلاح والديمقراطية وسيادة القانون والتنمية الاقتصادية والاجتماعية الشاملة والمستدامة.

وعبَّر وزير شؤون الإعلام عن شكر وتقدير الشعب البحريني للمبادرات الكريمة لولي العهد نائب القائد الأعلى بدعم تنظيم هذا المهرجان الوطني على أرض حلبة البحرين الدولية وللعام الخامس على التوالي، بما يشهده على مدى أربعة أيام متتالية من احتفالات وطنية وحفلات غنائية وفعاليات وعروض ومسابقات ترفيهية وتراثية وتسويقية تنشر البهجة والود بين جميع مكونات المجتمع البحريني، وتعمق اعتزاز المواطنين بمسيرة المنجزات والمكتسبات التنموية والحضارية.
وأكد السيد علي بن محمد الرميحي وزير شؤون الإعلام على حرص الوزارة على إبراز مظاهر الاحتفال بالأعياد الوطنية في وسائل الإعلام والاتصال المختلفة، والتعبير عن نبض المواطنين في تجديد العهد والولاء لصاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة، ومساندة حكومته الرشيدة في خططها وبرامجها نحو ترسيخ الأمن والاستقرار وتحقيق المزيد من الإنجازات والإصلاحات المضيئة في سائر الجوانب السياسية والاقتصادية والاجتماعية.
    قرأ هذا المقال   105 مرة
غلاف هذا العدد