إختر عدداً من الأرشيف  
صياد النجوم

بين حمل الأميرة شارلوت وعلاقته ب جنيفر جديدة
الاشاعات تطارد براد بيت
بعد عودته إلى سوق العزوبية
عادت أخبار العلاقة بين النجم العالمي براد بيت والأميرة شارلوت كاسيراغي ابنة الأميرة كارولين دو موناكو إلى الواجهة من جديد، حيث فاجأ الممثل المتابعين حين أعلن أنّه سيصبح والداً، غير أنّ بعض المواقع الإلكترونية نفت ما قيل، ووضعته في خانة الاشاعات.
وكانت الاخبار حول علاقة عاطفية تجمع بين الممثل الوسيم والاميرة شارلوت، قد انتشرت بشكل كبير في شتى وسائل الاعلام. الا ان خبر الحمل تم نفيه على الرغم من ان مقربين من براد يؤكدون على أنه ينوي إنجاب طفل من شارلوت في القريب العاجل.
وقد تضاربت الاخبار والتساؤلات، في حين ان الجمهور ينتظر جلاء حقيقة الامر، وربما الحقيقة الوحيدة في هذا الموضوع ان خبرا من هذا النوع لا بد من ان يكون وقع كالصاعقة على رأس زوجة بيت السابقة، النجمة العالمية انجلينا جولي!

جينفر الجديدة
في المقابل، تحدثت تقارير صحافية عن احتمال وجود قصة ل جنيفر جديدة في حياة بيت، الذي عاد إلى سوق العزوبية حسب المصطلح الأميركي، بعد انفصاله قبل أكثر من عام عن أنجلينا، بعد علاقة عاطفية طويلة وزواج دام سنتين.
ولكن جنيفر الأخرى ليست زوجته السابقة جنيفر آنيستون، التي تواصل معها بعد انفصاله عن جولي، فمن تكون؟

بحسب عدة تقارير صحافية أميركية، فإن العالم قد يكون على موعد مع ولادة ثنائي هوليوودي جديد، يجمع بين بيت 53 عاماً والممثلة الأميركية جنيفر لورنس 27 عاماً التي انفصلت هي الأخرى عن صديقها المخرج دارين أرونوفسكي، مخرج آخر أفلامها Mother وصاحب رائعة Black Swan، الذي ارتبطت به عاطفياً لمدة عام.

ليال حميمية
وانتشرت إشاعة العلاقة الجديدة، يوم الأربعاء 13 كانون الأول/ديسمبر، بعدما تصدرت صورة النجمين غلاف مجلة ذي ستار The Star، تحت عنوان ليال حميمية.
وبحسب موقع فوكس نيوز Fox News فإن مصدراً قال للمجلة، إن بيت معجب بلورنس منذ سنوات، رغم فارق السن بينهما، وإنهما يقضيان منذ فترة أمسيات ساهرة.. هناك رابط تفاهم كبير بينهما.
وقال المصدر ذاته إن بيت هو من بادر إلى الاتصال بلورنس، بعدما حصل على رقم هاتفها من صديق مشترك، وإنه بيت كان يشعر ببعض التوتر قبل التواصل معها، إلا أن أحد أصدقائه المقربين شجعه على اتخاذ الخطوة الأولى.
من ناحية أخرى، أكد موقع غوسيب كوب Gossip Cop أن كل التقارير حول العلاقة الجديدة بين بيت ولورنس، ما هي إلا تقارير تحمل الكثير من المبالغة حول طبيعة ما يدور بينهما. فيما ذكرت صحيفة ذي صن The Sun البريطانية، أن لورنس انفصلت عن حبيبها المخرج أرنوفسكي 48 عاماً بسبب فارق السن، لكن الصحيفة عادت وأكدت أن هذا لم يمنع لورنس من أن تواعد رجالاً أكبر منها من قبله... ومن بعده على ما يبدو!
    قرأ هذا المقال   238 مرة
غلاف هذا العدد