إختر عدداً من الأرشيف  
العرب

في بادرة وفاء وسمو في الخلق

الشيخ محمد بن زايد يودع عاملاً هندياً
امضى 40 عاماً في ديوان ولي العهد
صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، العامل بانينكونهي محي الدين بعد أن قضى أكثر من أربعين عاماً عاملاً في ديوان ولي عهد أبوظبي.
وأعرب سموه بعد أن تبادل معه الأحاديث الودية عن شكره وتقديره لمحي الدين على جهوده وإخلاصه في عمله، والتي أثمرت عن سيرة طيبة، متمنياً له التوفيق والنجاح في مسيرة حياته وعودة سالمة إلى عائلته في ولاية كيرلا الهندية، وحمّله سموه نقل تحياته لأبنائه وأسرته في الهند، مؤكداً سموه أن دولة الإمارات ستبقى بلدهم الثاني التي ترحب بهم على الدوام.
صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد أكد اعتزاز دولة الإمارات بالإخوة والأصدقاء الذين ساهموا في مسيرة التنمية والبناء ونهضة الإمارات، وقال نكن لهم كل احترام وتقدير ومودة على ما قدموه وما زالوا من جهد وعمل دؤوب ومخلص.
من جانبه، أعرب محي الدين عن سعادته البالغة بلقاء صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، وقال: تخالجني مشاعر مختلطة من السرور بلقاء سموكم والحزن بمغادرة هذا البلد العزيز وأهله الطيبين، لكنني سأعود إلى عائلتي محملاً بذكريات عزيزة عن الإمارات، وبخاصة عن الزملاء تستحق أن تروى للآخرين، معرباً عن اعتزازه بالعمل مع فريق عمل الديوان منذ عام 1978. حضر الوداع، محمد مبارك المزروعي وكيل ديوان ولي عهد أبوظبي، وجبر محمد غانم السويدي مدير عام ديوان ولي عهد أبوظبي.


.
    قرأ هذا المقال   807 مرة
غلاف هذا العدد