إختر عدداً من الأرشيف  
العرب

محمد خليفة المبارك رجل العقل الثقافي الخلاق:

متحف اللوفر أبوظبي إرث للأجيال المقبلة
ويشهد ميلاداً لجيل جديد من خبراء الإبداع
لم تكن صدفة اختيار معالي محمد خليفة المبارك لتولي مهمة جليلة وبالغة الاهمية وتختص
بالثقافة والسياحة، وتفاعل الحضارات في عالمنا المعاصر. وهذه الشخصية الإماراتية الفذّة من العقول الاماراتية الخلاّقة التي تجسّد تطلعات القادة المبدعة لدولة الإمارات، وتبهر العالم في هيكلية الدولة على أسس عصرية ومتقدمة تضعها في مصاف تحديات العصر. وحديث معالي محمد خليفة المبارك عن متحف اللوفر أبوظبي يعكس الرؤى المتقدمة للقيادة، مستشهداً بقول صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد بأن متحف اللوفر أبوظبي هو هدية الإمارات الى العالم.

أكد محمد خليفة المبارك رئيس دائرة الثقافة والسياحة أن متحف اللوفر أبوظبي هو وجهة جذب سياحية عالمية، لافتا الى أن المتحف يضم قطعاً أثرية من مختلف أنحاء العالم مما يتيح للزوار المحليين ومن دول أخرى رؤية جزء من تاريخهم وتراثهم تحت قبة اللوفر، حيث تبذل دائرة الثقافة والسياحة جهودا كبيرة لترسيخ مكانة أبوظبي كوجهة ملهمة لجيل جديد وقادة المستقبل عبر إيجاد مشهد إبداعي حيوي لإبراز الموروث الثقافي الإماراتي، وسوف يساهم متحف اللوفر أبوظبي في تعزيز مكانة إمارة أبوظبي كوجهة سياحية فريدة من نوعها.
وأكد محمد خليفة المبارك رئيس مجلس إدارة هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة وشركة التطوير والاستثمار السياحي، خلال مخاطبته الحضور في قاعة متحف اللوفر أبوظبي، أن افتتاح المتحف يعتبر مدعاة فخر واعتزاز لدولتنا والمنطقة، مشيراً إلى أن تعليم الأجيال القادمة وإلهامها هو أحد الأهداف الرئيسية للمتحف، مؤكداً أنه سيكون أحد أهم إنجازاتنا، وتجسيداً ملموساً لالتزامنا على المدى الطويل تجاه المجتمع الثقافي في الدولة، موضحاً أن ثلثي موظفي اللوفر أبوظبي، هم من الإماراتيين الذين يشغلون مختلف الوظائف، بمن فيهم أمناء المتاحف والمتخصصون في المحافظة على التراث، والباحثون وأخصائيو التعليم، وأخصائيو الشؤون المالية والموارد البشرية.
وقال: نحن مستعدون لتعزيز هذا الالتزام حتى يصبح الإرث الذي نتركه للأجيال القادمة، ولقد بدأنا نشهد بالفعل ميلاد جيل جديد من خبراء الإبداع والثقافة في الدولة، كما أحرزنا تغييراً حقيقياً في حياة المجتمع في المنطقة، وقمنا باستثمارات ضخمة لتعزيز الموارد والبرامج التدريبية، والدورات المتقدمة، وبرامج التدريب الداخلي، وغيرها من البرامج لفائدة الشباب في المنطقة.

وأضاف المبارك: عملنا بالتعاون مع المدارس والمعلمين وإدارة التعليم والمعرفة، وعقدنا أكثر من 50 حلقة نقاش، و80 ورشة عمل، ضمت مشاركين من جميع التخصصات، واليوم إننا نتقدم خطوة أخرى نحو الأمام، بإطلاق برنامجنا التعليمي، بما في ذلك حقيبتنا التعليمية التي استغرق إعدادها عدة سنوات.
وأكد المبارك أن اللوفر أبوظبي، يجمع بين الأعمال الفنية والقطع الأثرية من مختلف الثقافات في جميع أنحاء العالم، ويجسد روح التسامح والتنوع والانفتاح، التي تعد إحدى القيم الأساسية لدولة الإمارات، مشيراً إلى أن المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان مؤسس الدولة، أدرك منذ البداية أنه لا يمكن لأية دولة أن تحقق التقدم والنجاح، بمعزل عن غيرها من دول العالم. وأضاف المبارك: تحقيق التقدم والازدهار والتصدي لتحديات العصر الحديث، يستوجب بناء جسور التواصل مع دول العالم مهما كانت درجة معرفتنا بثقافتها المحلية.
كما أكد أن أبوظبي منذ قرون عديدة كانت ملتقى بين الشرق والغرب، ومكاناً يلتقي فيه المسافرون من مختلف أنحاء العالم. واليوم نريد لمتحفنا الجديد أن يصبح منبراً للتبادل الفكري والثقافي، لذا قمنا بتنظيم مجموعتنا الفنية في قاعات العرض، وفق المحطات الزمنية الحاسمة في تاريخ البشرية، وذلك مثل المستوطنات البشرية في العصور القديمة، وظهور الأديان والتطورات العلمية، التي أتاحت للمستكشفين السفر حول العالم، واكتشاف حضارات جديدة، أو نشأة ما يعرف اليوم بالعالم الحديث.

الشيخ محمد بن زايد: هدية للعالم
المبارك أوضح أن اللوفر أبوظبي هو متحف عالمي، لافتا الى مقولة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة ان متحف اللوفر هدية من الامارات للعالم، مؤكدا بذلك أهمية التواصل العالمي بين الثقافات. المبارك لفت الى ان متحف أبوظبي اللوفر مركز تعليمي ومركز ثقافي وهو بذلك أكثر من متحف وان انشاءه هو رسالة للأجيال القادمة لتتعلم قيم التسامح والتواصل مع الثقافات العالمية.
متحف اللوفر أبوظبي يجسد رؤية أبوظبي للتطور الحضاري وركيزة أساسية ضمن مخططها الاستراتيجي لتحويل اقتصاد إمارة أبوظبي الى اقتصاد متطور ومتنوع قائم على المعرفة.

المبارك تاريخ من الانجاز
يشغل معالي محمد خليفة المبارك منصب رئيس مجلس إدارة دائرة الثقافة والسياحة التي تتولى مهمة الحفاظ على تراث وثقافة أبوظبي وصونها، والترويج لها والاستفادة منها في تطوير وجهة متميزة تثري تجربة الزوار والمواطنين والمقيمين على أرض الإمارة.
كما يشغل المبارك منصب رئيس شركة التطوير والإستثمار السياحي، المطور الرئيسي لأهم الوجهات الثقافية والسكنية السياحية الكبرى في أبوظبي. وهو رئيس مجلس إدارة شركة ميرال لإدارة الأصول، المسؤولة عن إنشاء وإدارة الوجهات الترفيهية والسياحية في أبوظبي. وتقود ميرال عمليات التطوير الخاصة بجزيرة ياس، وجهة التسلية والترفيه العالمية، التي تضم عالم فيراري أبوظبي، وحلبة فورمولا 1، وياس ووتروورلد، ومرسى ياس.
ويشغل معالي محمد المبارك أيضاً منصب الرئيس التنفيذي لشركة الدار العقارية، شركة التطوير والإدارة والاستثمار العقاري الرائدة في أبوظبي، التي تتجاوز قيمة أصولها 12 مليار دولار أميركي، تتضمن أكثر من 70 مليون متر مربع من الأراضي قيد التطوير.
إلى جانب ذلك، يرأس معالي محمد المبارك مجلس إدارة أكاديميات الدّار، التي تعتبر واحدة من أكبر الجهات التي تقدم خدمات التّعليم الخاصّ في أبوظبي، ويشغل أيضاً منصب رئيس مجلس إدارة إيمج نيشن أبوظبي، إحدى الشركات الرائدة في إنشاء المحتوى السينمائي والتلفزيوني في منطقة الشرق الأوسط.
يحمل معالي محمد خليفة المبارك شهادة البكالوريوس مع تخصص مزدوج في الاقتصاد والعلوم السياسية من جامعة نورث إيسترن في الولايات المتحدة الأميركية.
    قرأ هذا المقال   731 مرة
غلاف هذا العدد